كتب – جمال فتيان

 

قال أحمد الملواني، رئيس لجنة التجارة الخارجية بشعبة المستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن التحول الرقمي أصبح ضرورة ملحة، لا سيما في ظل اتجاه الدولة إلى الرقمنة، مشيرا أنه سيقضي على العشوائية والفساد، ولما يوفره من جهد ووقت ومال على المواطنين والهيئات.

 

وطالب الملواني الدولة بالعمل علي الإعداد الجيد لمجتمع الأعمال حتي تنجح منظومة الإقتصاد الرقمي والتطبيقات الخاصة بالضرائب والجمارك.

 

وأوضح رئيس اللجنة، أن استراتيجية مصر وفقا لرؤية ٢٠٣٠ تعمل على التحول الرقمي في كافة المجالات.

 

 

وأكد أن الرقمنة والتحول التقني اللذين برزت أهميتهما جلياً خلال جائحة «كوفيد – 19»، باتا ضرورة حتمية وشرطاً رئيسياً للعبور إلى نمو اقتصادي لما بعد وباء كورونا.

وأكد الملواني، أنه لا ينكر أحدًا أن القرارات الأخيرة للعمل على – الاقتصاد الرقمي من اقتصاد غير منظم إلى منظم – هو أحد إنجازات الدولة لمواكبة العالم في استخدام أحدث التطبيقات.

وتسائل رئيس اللجنة عن، هل أصحاب الأعمال مؤهلين على مواكبة هذه التطبيقات والقرارات؟، وهل الوقت كافي على التطبيق السريع؟ وهل مكاتب الحاسبة الضريبية لديها من الخبرة وأيضاً شركات التخلص الجمركي.

 

 

 

اقراء في الحدث ON

عفاف رشاد تريند السوشيال ميديا

 

 

وشدد الملواني على أن أحد الأسباب الرئيسية لنجاح المنظومة هو التأهيل والإعداد الجيد لمجتمع الأعمال، مشيرا إلى أنه كلما كان التدريب والإعداد على نطاق واسع أدى ذلك إلى زيادة نجاح المنظومة بأكملها.

وفي ذات السياق، طالب رئيس اللجنة بضرورة تأهيل المتعاملين وتوفير الوقت الكافي لنجاح التجربة.

 

وذكر رئيس لجنة التجارة الخارجية بشعبة المستوردين، أن ربط التحول الرقمي وربطه بالتسجيل المسبق للشحنات «ACID»، الذي انطلق منذ بداية الشهر الجاري، ضرورة مهمة من أجل توفير الوقت والجهد والتكلفة للمستوردين.