كتب محمد حمام

أعلن مستشفي قنا العام، عن نجاح قسم النساء والتوليد في التعامل مع حالة نادرة تعاني من مرض الصرع وتسمم الحمل، وتعاني من مرض يطلق عليه “متلازمة الاعتلال الدماغي الخلفي العكوس، تحت إشراف الدكتور محمود عبد الرحيم داود، رئيس قسم النساء والتوليد، والدكتور محمد الديب، مدير المستشفي، وتعليمات الدكتور راجي تاوضروس، وكيل وزارة الصحة، بتقديم كل الخدمات المتاحة للمرضى.

تكون الفريق من الدكتور أيمن عطيتو، استشاري النساء والتوليد و الدكتور محمد فراج، أخصائي النساء والتوليد، الدكتور عادل علي، رئيس قسم العمليات،والدكتور أمير مجدي أخصائي التخدير، وطاقم التمريض بقسم النساء والتوليد والعمليات.

قال الدكتور محمد الديب، مدير المستشفي، إن قسم النساء والتوليد استقبل حالة خطرة وتعاني من مرض الصرع المزمن وكذلك من تسمم الحمل، وتم التعامل مع الحالة وعمل كافة الفحوصات الطبية والأشعات، وتبين أنها نادرة وهو تحمل مرض “متلازمة الاعتلال الدماغي الخلفي العكوس”

وأوضح الديب، أن هذه الحالة نادرة وصعبة التشخيص، تصاب فيها أجزاء من الدماغ بالتورم ويصاب المريض بالصداع المزمن والصرع وارتفاع ضغط الدم الشديد والقصور الكلوي، لافتًا أنه تم حجز المريضة بقسم النساء والتوليد بالمستشفى العام وبالعناية المركزة وتتلقى العلاج اللازم بكل دقة وحالتها الآن مستقرة ومستجيبة للعلاج وينتظر خروجها بصحة جيدة إلى منزلها في غضون أيام قليلة