كتب محمد حمام
تابع اللواء أشرف الداودي محافظ قنا الإجراءات المتَّبعة من قِبل الجهات المختلفة لمواجهة أخطار الأمطار والسيول المحتملة ، بسبب عدم الاستقرار في الأحوال الجوية التي قد تتعرض لها البلاد، وفقا لتنبؤات الهيئة العامة للأرصاد الجوية من خلال متابعة الخطة الشاملة التي انتهت المحافظة من وضعها لحماية جميع المدن والقرى المعرضة لأخطار السيول ، بالتنسيق مع مختلف الوحدات المحلية ، ومديريات الخدمات ، والهيئات المختلفة بالمحافظة. 

و أوضح محافظ قنا أنه تم التأكد من جاهزية كافة مخرات السيول بالمحافظة وتطهيرها من الحشائش بالمدن والمراكز لاستقبال الأمطار الغزيرة والسيول المحتملة خلال فصل الشتاء ، والذى يبلغ عددها 10 مخرات بإجمالي أطوال 63 كيلو متر تشمل عدد 5 مخرات بمدينة قنا ، و عدد 2 بمركز قوص ، و عدد 2 بمركز الوقف ، وعدد واحد بمركز نجع حمادي ، بالإضافة إلى خفض منسوب المياه في الترع الرئيسية إلى الحد الأدنى كإجراء احترازي حتى يتم استيعاب مياه السيول المحتملة في تلك الترع والاستفادة منها في ري الأراضي . 

وأشار ” الداودي ” إلى الانتهاء من مراجعة معدات التدخل السريع الموجودة بالوحدات المحلية والمؤسسات الحكومية ،وكذلك معدات الإغاثة ، والبالغ عددها 19 معدة مختلفة ، والتأكد من جاهزيتها للتعامل الفوري مع أي حدث طارئ ، بهدف الحد من الخسائر المحتملة عند سقوط السيول، مؤكدا أنه تم تفعيل غرف عمليات بالمديريات الخدمية والوحدات المحلية تعمل على مدار الـ 24 ساعة يوميا، لتلقي كافة البلاغات التي تفيد بحدوث سيول وتم ربطها بشبكة اتصال بغرفة العمليات الرئيسية، وإدارة الأزمات بديوان عام المحافظة والتي تتصل بدورها بشكل مباشر مع غرف عمليات وزارة التنمية المحلية ، ورئاسة مجلس الوزراء.

من جانبه أشار المهندس صبري مختار أبو شامة رئيس الإدارة المركزية للموارد المائية والري بقنا والأقصر إلى الانتهاء من 6 أعمال حماية لمخرات السيول بإجمالي تكلفة 280 مليون و 743 ألف جنيه ، كما تم حصر القرى التي يمكن أن تتعرض للسيول والبالغ عددها 54 قرية على مستوى مراكز المحافظة