كتب محمد حمام

ضمن الانشطة التى يقوم بها قصر ثقافة قوص بقنا أقام قصر ثقافة قوص
الصالون الثقافي اليوم وكانت الفقرات عبارة عن فقرة عن التراث المتوارث من البيئة التى كانت ومازلت موجودة فى بعض قرى مدينة قوص مثل فرن العيش الشمسى التى يعتمد عليها البعض فى القرى فى تسويه العيش الشمسى وتعطى له طعم ريفى جميل
كذلك قدم محمد عبد الفتاح منتجات من البيئة مثل عربة حنتور وهودج الجمل والرحايا وشرح كيفية عملها من مخلفات البيوت البسيطة مثل علب الكانز الفارغة وورق الكارتون
وكانت ثانى فقرة مسابقه ثقافيه عن التراث
ثم تحدث الدكتور محمد مراد عن التراث فى قوص وعلماء قوص وتاريخها حيث ابرز مكانة مدينة قوص على مر العصور وتاريخها وانها كانت قبله الحضارات القديمه بل كانت ازهر مصر القديم ومنارة العلم فى عصر سابق بها تلتقى الحضارات
واختتمت الصالون بفقرة السيرة الهلالية لشاعر الربابة الريس ثابت