شادى صقر 

 

شارك معالي السيد ممدوح الصالح عضو البرلمان العربي وعضو مجلس النواب بمملكة البحرين ممثلا عن البرلمان العربي، في أعمال المؤتمر العالمي للبرلمان الإلكتروني 2021م، بمشاركة دولية واسعة من البرلمانيين، والباحثين، والمهتمين بمجالات التحول الرقمي للبرلمانات، وذلك بناء على الدعوة الواردة من الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي.

 

وهدف المؤتمر إلى استعراض تجارب البرلمانات حول العالم في التحول الرقمي والابتكار وتسخير التقنيات الحديثة في تطوير آليات وأدوات العمل البرلماني، واستعراض التجارب البرلمانية المختلفة وآليات عملها في ظل تحدي فيروس كورونا.

 

وأوضح معالى النائب ممدوح الصالح أنه على الرغم مما شهده العالم من تحديات وتقييد للحركة بسبب جائحة كورونا، إلا أن هذا لم يثن البرلمان العربي عن مواصلة دوره دفاعاً عن قضايا الأمة العربية ومقدراتها. فالبرلمان العربي هو المنظمة البرلمانية العربية والإقليمية الوحيدة التي أقامت جلساتها بشكل دوري وحضورياً، حيث عقد البرلمان خلال دور الانعقاد الحالي (7) جلسات حضورياً، مع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية.

 

واستعرض النائب ممدوح الصالح تجربة البرلمان العربي من خلال “مركز الدبلوماسية البرلمانية العربية”، وقدرته على تطويع التكنولوجيا في تنفيذ أول دبلومة تطبيقية في مجال الدبلوماسية البرلمانية العربية والتي جمعت بين الدراسة حضورياً، والدراسة عن بعد، حيث شارك بها عدد كبير من البرلمانيين العرب.

 

وأكد عضو البرلمان العربي ممدوح الصالح على ضرورة تسخير التقنية واستخدام البرامج التي تنسجم مع العمل البرلماني في مختلف البرلمانات العربية، مؤكداً على رؤية البرلمان العربي بشأن ضرورة تعزيز الاستثمار والابتكارات في مجال التقنيات الحديثة عبر إستراتيجيات عمل واضحة تعزز من الاستثمار في التقنية والقدرات البشرية والإجرائية.